الأسلوب الخاص في تداول الفوركس

دائما ما يبحث المتداول الناجح عن نوع من التفرد و التميزو ذلك عن طريق الأسلوب الذي يتناسب معه لوحده و مع أهدافه أثناء تداول فوركس , حيث لا يمكن إنكار لكل مستثمر النظام و الأسلوب الخاص به و الذي يميزه عن غيره في عملسة التداول , إذ أنه لا يوجد قاعدة ثابتة و مشتركة تتميز بصفة الناجح لمعظم التداولات , لأن كل مستثمر يبحث عن أسلوب يناسبه ليحدد يسير تداولاته بغرض الوصول للأهداف المنشودة لأن إمتلاك خطة تناسب الاسلوب من شأنها المساعدة في تسهيل عملية التداول في السوق.

téléchargement (28)
كيف تجد الأسلوب المناسب ؟
إن البحت عن الطريقة الخاصة التي من شأنها منح الإرتياح أثناء لأمر بديهي بل أمر ضروري , و التي يتم التوصل إليها عن طريق بالنظر إلي ما يناسب أسلوب وشخصية المتداول حيث يكفي البحث في الصفات من أجل التوصل إلي هذه الصفات التي من شأنها المساعدة في الوصول إلى النجاح في التداول , لأن متداول يومي و الذي يحب التداول في كل الأوقات يختلف عن الذين يحب التداولات المتباعدة كما أن هناك من تعتقد أن الربح يأتي من التداولات القصيرة اليومية عكس من يؤمن بأن التداول طويل المدى هو الأمثل لذلك , كما لا يمكن إغفال نقطة التمتع بالصبر لأن ليس الجميع لا يحتملون الإنتظار , كما أن هناك عدد مهما من المتداولين غير راضين عن هذا الدخل الذي يحققه من تداولاته بينما في المقابل هناك من يرغب في تحقق المزيد , وغيرها من التقاط الضرورية التي من اللازم أخدها بعين الإعتبار التي من شأنها المساعد في إيجاد شخصيتك التداولية الناجحة التي تحقق الثقة بغرض الوصول للربح المرغوب .

العلاقة التي تربط تهريب الاموال وسوق الفوركس

يعتبر  تهريب الاموال من المفاهيم التي تدخل ضمن مفهوم غسيل الاموال والذي هو عبارة عن تحويل الأموال الغير قانونية إلى أموال قانونية و ذلك عن طريق إستعمال تقنيات غير مشروعة , الأمر الذي يحعل من  تهريب الأموال خطوت من الخطوات الاساسية في  عملية غسيل الأموال و التي يرجي من خلالها إخفاء مصدر الأموال الغير القانونية عن طريق قيام غاسلي الأموال بخدع من شأنها إبعاد الشك عنهم , الأمر الذي يدفعنا في هذه المقالة إلي التساؤل عن العلاقة التي تربط تهريب الاموال وسوق الفوركس  .

téléchargement (55)

تهريب الاموال وعلاقتها بسوق الفوركس

في الواقع قد تمكن بعض المهربين من إستغلال سوق الفوركس  و ذلك من أجل تهريب الأموال تم غسلها بعد ذلك بإستعمالهم لطرق الغير قانونية ,حيث أقدم بعض المهربين على إدخال كمية ضخمة جدا  من أموالهم في سوق تداول العملات في صورة صفقات ذات أدوات مختلفة , بالإعتماد علي شركات الوساطة في بلدان محددة , حيث يمكن أن يصل حجم تلك الصفقات إلي لمليارات الدولارات ,إذ أن بعد زجها في سوق التداول يتم سحبها عبر شركة الوساطة ذاتها  لكن من بلد آخر أو من عدة دول , حيث عبر هذه التقنية تحدت عملية تحويل الأموال من الدولة التي وقع فيها غسيل الأموال بأشكالها المتنوعة نحو الدولة التي يحددها المهرب و التي تمر بدون أية مشاكل , فهذه الألية تسمح بإبعاد الشبهة علي الأموال الغير قانونية وإبعاد الشك عن صاحبها و عنها .

go

تسهيلات عملية تهريب الأموال

لم يكتفى المهربون بسوق تداول العملات فقط بل إتجهو كذلك نحو بورصة الذهب و بحكم ضخامة سوق الفوركس و سوق بورصة الذهب , نجد أن من المستحيل تتبع هذه الأموال وتحركاتها بشكل دقيق , إذ أن في أغلب الأحيان تحدت عمليات تهريب الأموال بأسماء غير أسماء المالكين الفعلين لها , حيث يحدت التمويه عبر إستعمال بعض الأسماء الأخرى حتى لا يتم سؤالهم عن مصدر هذه الأموال , كما يمكنها أن تقسم بغرض إبعاد الشبهات عنها، كما يمكن أن لا تظهر هذه الأموال بمساعدة من شركات متخصصة و التي تسهل عملية إستثمار الأموال وفق نظام محدد وباتفاق بين الأفراد .

غسيل الأموال و مراحله

بكل تأكيد لن نتحدث عن المعني الحرفي لمصطلح غسيل الأموال لأن ذلك يعد أمرا مضحكا في عالم الأموال ليس كما هو الحال بالنسبة لغسيل الملابس , حيث أن غسيل الاموال المعروف بمصطلح بتبييض الأموال هو عبارة عن إخفاء مصدر الأموال بتحويل الأموال الغير قانونية إلى أموال قانونية عن طريق سلك سبل غير مشروعة و التي تتضمن الخدع مالية و بعض الحيل , حيث يلجأ غاسلو الأموال إلي تنشيط الاموال الغير القانونية و إخفائها عبر استثمارها ليس بغرض الربح و إنما بغرض إخفاء مصادرها الذي يعد غير قانوني .
فمصدر هذه الأموال غلبا ما يكون هو المخدرات أو زراعتها أو تصنيعها أو التجارة فيها أو تهريب المخدرات أو الأسلحة كما يمكن أن يكون مصدرها هو التهرب الضرائبي أو التجسس والسرقات بمختلف أنواعها أو الرشوة أو تزوير العلامات أو السلع الفاسدة أو مختلف التعاملات غير القانونية و غير المشروعة , حيث هذا المصطلح لم يأتي من فراغ لأن هذه العملية تتطابق مع بشكل كبير مفهوم الغسل و الذي يتم خلاله إستعمال مواد التنظيف و المواد مشابهة أخرى بهدف إزالة للأوساخ و الروائح علي هذه الملابس و نفس الأمر بالنسبة لغسيل الأموال حيث تستعمل بعض الوسائل علي الأموال المتسخة الغير معروفة المصدر يغرض تنظيفها لمصبح أموالا شرعية و بعيدة عن جميع الشبهات.

téléchargement (56)
مراحل غسيل الأموال
المرحلة الأولى:
وهي مرحلة تعرف إيداع حجم كبير جدا من الأموال المجهولة المصدر و الغير القانونية من أجل إستعمالها عبر التخلص منها عن طريق تحويلها إلى عملات أجنبية أم عن طريق شراء بعض الصفقات الغالية جدا بعدم شراء الممتلكات الباهظة للإستثمار فيها بل بهدف لإخفائها حتى لا يتم الوصول إلي أصحابها في حالة إيداعها أو إستثمارها في البنوك.
المرحلة الثانية:
تركز هذه المرحلة علي إخفاء الأموال الغير القانونية أو الممتلكات الباهظة عن طريق تشتيتها بغرض إخفاء مصدرها الذي يعد الغير مشروع بإستعمال تقنية التحويل إلي بنوك متعددة و مختلفة و في مناطق متعددة من أجل إبعاد الشبهة عنها.
المرحلة الثالثة:
بعد إخفاء مصدر الأموال الغير القانونية و إبعاد الشبهة عنها تأتي مرحلة إرجاع هذه الأموال إلى دورة الاقتصاد مما يضيف لها صفة المشروعية والنظافة وكأنها عبارة عن أرباح الإستثمارات ناجح أو صفقة مالية الرابحة.

téléchargement (55)

غسيل الاموال تعريفه و أثاره

إننا في موضوعنا هذا لن نتكلم عن المعني الحرفي لمصطلح غسيل الأموال لأن هذا أمرا يعتبر أمرا مضحكا في عالم الأموال , ليس كما هو الحال بالنسبة لغسيل الملابس , حيث أن غسيل الاموال المعروف بمصطلح  بتبييض الأموال هو عبارة عن إخفاء مصدر الأموال بتحويل الأموال الغير قانونية إلى أموال قانونية عن طريق سلك سبل غير مشروعة و التي تتضمن  الخدع مالية و بعض الحيل , حيث يلجأ غاسلو الأموال إلي تنشيط الاموال الغير القانونية و إخفائها عبر استثمارها ليس بغرض الربح و إنما بغرض إخفاء مصادرها الذي يعد غير قانوني .

téléchargement (55)

مصادر الأموال المغسولة 

أن مصدر هذه الأموال غلبا ما يكون هو المخدرات أو زراعتها أو تصنيعها أو التجارة فيها أو تهريب المخدرات أو الأسلحة  كما يمكن أن يكون مصدرها هو التهرب الضرائبي أو التجسس والسرقات بمختلف أنواعها أو الرشوة أو تزوير العلامات أو السلع الفاسدة أو مختلف التعاملات غير القانونية و غير المشروعة , حيث هذا المصطلح لم يأتي من فراغ لأن هذه العملية تتطابق مع بشكل كبير مفهوم الغسل و الذي يتم خلاله إستعمال مواد التنظيف و المواد مشابهة أخرى بهدف إزالة للأوساخ و الروائح علي هذه الملابس و نفس الأمر بالنسبة لغسيل الأموال حيث تستعمل بعض الوسائل علي الأموال المتسخة الغير معروفة المصدر يغرض تنظيفها لمصبح أموالا شرعية و بعيدة عن جميع الشبهات.

images (58)

آثار غسيل الأموال وتبعاتها:

يسفر غسيل الأموال عن وقوع إنخفاض في حجم الإيرادات في ما يخص النفقات الناتج عن التهرب الضريبي الذي ينتمي إلي عملية غسيل الأموال , الأمر الذي يتسبب في فجوة اقتصادية من شأنها أن تسفر عن تبعية الاقتصادية بالنسبة للدول التي يقع فيها غسيل الأموال و التي ترفع من نسبة ضعف الاقتصاد الوطني , كل هذا يساهم نسبة إنخفاض قيمة العملة و الرفع من نسبة  التضخم و إتصاف المجتمع بالسلوك الإستهلاكي و عدم الإكتفاء الذاتي .

كما أن جريمة غسيل الأموال تساهم في الرفع من نسبة المجرمين و حتى المهربين والمختلسين و كذلك الراشين و العديد مما يعتمد علي السبل الغير الشريعة من أخل كسب المال الأمر الذي يسفر عن تهديد الأمن و إفساد الاستثمار الذي يؤثر علي إقتصاد الدول حيث يتسبب في ضعف الدولة.

إن عدد ضخم جدا من غاسلي الأموال يستعملون وسطاء الفوركس في هذه العملية الغير القانونية و التي تتمثل في غسيل وتهريب الأموال , مما دفع شركات الرقابة محاولات متعددة إلي وضع مجموعة من القوانين و الإلتزامات علي وسطاء الفوركس و التي تستهدف وضع حد لمثل هذه العمليات الغير الشرعية أو التقليص علي الأقل من نسبتها .

الفرق بين سوق الفوركس و سوق الأسهم

إن سوق الفوركس يصنف من أكبر الأسواق فى العالم , لأن عبره يتم بيع وشراء العملات الأجنبية وفق صفقات تقدر بآلاف البلايين من الدولارات مع أن تداولاته تكون بشكل مستمر , فهذا السوق أنشئ من أجل تقنين و التقليل  مخاطر تقلب أسعار صرف العملات و تذبذبها , و من بين أهم  عملات التداول نجد الدولار إضافة إلي العملات الرئيسية كاليورو ، الجنية الإسترلينى ، الين والفرنك السويسرى ,حيث تحدث كل المعاملات فى هذا السوق علي شكل أزواج العملات مثل اليورو/ دولار أو الدولار/ ين أو غيرها من الأزواج .

أما سوق الأسهم فيعد ذلك التمثيل لشركات الضخمة المتمثل فى شكل حصص أو أسهم يتم وضعها من أجل التداول و الذي يتميز بعدم  الإستقرار في معظم الأوقات حيث تتأثر أسعارها لظروف إقتصادية وغير إقتصادية على حد سواء .

 

ويختلف سوق الفوركس عن سوق الأسهم فى النقاط التالية  :

  • الشفافية المطلقة فى سوق الصرف :

فالأخبار الإقتصادية تظهر للجميع على حد سواء  وفى أوقات معينة  بدون وجود أي مجال للغش والتلاعب , أمي فى ما يخص سوق الأسهم يفتقد غالبا لمثل هذه الشفافية .

  • السيولة العالية فى سوق الصرف :

تقدر المعاملات التجارية بآلاف البلايين  وهذا لايعطى أي إمكانية للكيانات الإقتصادية العملاقة من أجل السيطرة على السوق أو إرساء أي مبدأ من مبادئ الإحتكار أو المضاربات السعرية الحادة التى قد تلتهم صغار المضاربين , أما فى ما يخص سوق الأسهم فكبار المضاربين من الكيانات الإقتصادية العملاقة هى من يتحكم فى السوق , الشيء الذي يشكل تهديد حقيقيا و دائما على صغار الشركات و على صغار المضاربين .

téléchargement (22)

  • الصفقات الراكدة :

لايوجد ما يمكن أن تسميه ” صفقة راكدة ” دائما هناك بائع ومشترى , فنظرا لسيولة السوق المقدرة بآلاف البلايين يمكنك إنهاء الصفقة وبيعها فى الحال دون إبرام دعاية أو إنتظار مشترى , أما فى ما يخص سوق الأسهم فالصفقة لايتم إبرامها إلا إذا كان سعر السهم فى إتجاه صاعد فقط لاغير , أما فى حالة السهم الخاسر فالكل يحجم عن شرائه .

  • السوق مفتوح على مدار 24 ساعة يوميا :

إن سوق الفوركس مفتوح على مدار 24 ساعة و 5  يوميا أيام فى الأسبوع لأن يومى السبت والأحد أجازة , حيث تبدأ البنوك والمؤسسات فى اليابان بالعمل الساعة 12 ليلا بتوقيت جرينتش ، ولاحقا فى أوروبا ” بورصات لندن / فرانكفورت / باريس ” ، ثم البورصات الأمريكية ” بورصة نيويورك / بورصة شيكاغو ” ، ثم بورصات أستراليا ونيوزلندا وهكذا  نبدأ دورة جديدة فى يوم جديد , وهذه النقطة المتمثلة في توزيع مواعيد إفتتاح البورصات العالمية على مدار اليوم تفسح المجال للمضاربة فى أسواق الفوركس مهما كانت ظروف وإلتزامات المضاربين , بخلاف ما هو موجود فى سوق الأسهم فالعمل لايزيد عن 8 ساعات يوميا ، مما يعطيك إلتزاما نوعا ما بتلك المواعيد ، مهما كانت ظروفك أو إنشغالاتك .

téléchargement (21)

  • رأس المال  :

يعد رأس المال من أكثر المشاكل التى تواجه أى مستثمر ناشئ يرغب فى دخول مجال الإقتصاد , فالقاعدة الإقتصادية تقول أنه كى تبدأ فى مشروع ولو صغير ينبغى أن تمتلك قدرا لابأس به من المال , لكن هذه القاعدة غير قائمة في سوق الصرف الأجنبى ,لأن الرافعة المالية التى يوفرها هذا السوق تسمح بمضاعفة رأس المال , مما يسمح بالدخول فى معتركات سوق الصرف الأجنبى و البدء فى التداول و لو برأس مال أقل بكثير من مثيله فى أسواق السلع الأخرى , أما فى سوق الأسهم فلامجال للرافعة المالية  مما يتطلب رأس مال كبير لإبرام صفقات تداول .

  • السهولة فى التعامل :

فكل شئ يدار إلكترونيا  وبضغطة زر  دون وجود إى إحتمالات للأخطاء البشرية , أما فى سوق الأسهم فالتعامل يكون إلكترونيا وتليفونيا  أي أن العنصر البشرى موجود , مما يعطى نوعا ما بطء فى عملية التداول  مع وجود إحتمالية لابأس بها لحدوث أخطاء بشرية غير مقصودة بالطبع .

 

  • عمولات سمسرة :

لا وجود لعمولات سمسرة أو أى مبالغ إضافية أخرى , فقط الفروق السعرية بين بيع وشراء العملات هى ماتجنيه منك شركات سوق الصرف الأجنبية , أما فى سوق الأسهم فيوجد عمولات سمسرة إضافة إلي رسوم إدارية يتم إستقطاعها من كل صفقة تداول .

إنطلق في سوق تداول العملات

إن أكثر سؤال يتبادر إلي أغلب المستثمرين هو ما هي الطريقة المثلي لتداول العملات بإحتراف ؟ ثم ما هي المدة اللازمة من أجل الوصول للإحتراف ؟  ففي الواقع يحتاج المرء إلي التمكن من مجموعة من التقنيات و الخطوات إنطلاقا من تعلم التداول من أجل الاحتراف بهدف تحقيق ثروة.

forex-trading

أولا تعلم التداول العملات

إن تعلم تداول العملات يكون عبر مجموعة من الوسائل المنتشرة و المتوفرة للجميع , و من أشهرها المواقع والمنتديات الموجودة على الإنترنت و التي تعد فرصة ذهبية توفر للجميع كل ما يحتاجه من دروس للتعلم و ذلك في مدة زمنية قصيرة من خلال البحث في مواقع تعلم أساسيات التداول , و التي تبدأ مع المتعلم من الصفر وتعرفه بآليات عمل سوق تداول العملات كما تشرح له جميع التفاصيل التي يمكن أن تفيده في عملية التداول و ذلك عن طريق منحها لمجموعة من النصائح والشروحات المتنوعة و التي من شأنها تسهيل خطوت الأولي لعملية الاستثمار و وضعها في  طريق النجاح , حيث أن مواقع التواصل الاجتماعي تساعدك في تبادل التجارب والخبرات و كذلك الآراء بين الأعضاء المتواجدين عن طريق  النصيحة والمشورة,  كما أن هناك من يهوى المطالعة مما يدفعه إلي الاعتماد على بعض الكتب لأن فهناك مجموعة كبيرة جدا من الكتب التي تختص في تعلم التداول , فما يبقي للمستثمر إلي الاختيار بحكمة كبيرة و قدر محترم من الوعي , بالنظر إلي المصدر هو  موثوق يمكن أن يضمن الفائدة من المعلوم عن طريق وضوح الفكرة و كذلك مصداقيتها .

téléchargement000

تدرب على ما تم تعلمه

ليس في الفوركس فقط بل في جميع المجالات يجب التدرب علي الأشياء المتعلم قبل الشروع في تطبيقها , حيث من الضروري صقل المعرفة المرتبطة بعملية التداول المكتسب  من الأدوات التي ذكرها في الفقرة السابقة , وبعد ذلك التدرب علي كل ما تم تعلمه , وأحسن طريقة لذلك هي الحساب التجريبي ، الذي يعد تداولا وهميا بحيث لا يتسبب في خسارة فعلية في حالة إنشاء عمليات تداولية عكسية .

إختيار الوسيط المناسب

و لكن الإشكال هنا هو ما هي معايير الأساسية التي يجب التقي بها أثناء  إختيار الوسيط ؟ فالإجابة يمكن أن تكون بمنتها البساطة و هي تناسب الوسيط معك ! !! لأن بعد عملية التدريب الذي تبع تعلم أساسيات التداول يكون المستثمر في حاجة إلى وسيط من شأنه المساهمة في تحقيق الأهداف المرجوة بقيادته نحو النجاح , مما يستوجب التأني عند إختيار الوسيط حيث يجب تحديده بعناية , بحكم أن المتداول يكون على بعد خطوة واحدة عن التداول الحقيقى , و في المقابل تتواجد مجموعة ضخمة جدا من شركات الوساطة التي تختلف في المزايا كما أنها تتنافس مع بعضها البعض في تقديم الخدمات للعملاء , الأمر الذي يفرض أخد أكبر قدر ممكن من الفائدة  من مواقع التواصل والمنتديات عن طريق وضع خطة عمل و الإعتماد عليها أثناء تحديد الوسيط الذي يمكن أن يناسب المستثمر  في تداوله.

العوامل المشجعة علي تجارة الفوركس

إن معظم المستثمرين يفضلون التداول في سوق الفوركس و قد يعود السبب في للمميزات الكثيرة التي قد نجدها في هذا السوق و لا نجدها في الأسواق الأخرى , حتي أصبحنا نلاحظ إنتقال جزء كبير من إستثمارات المتداولين وإتخاد تجارتهم وجهة نحو هذا السوق , وقد يجد غالبيتهم في سوق الفوركس ضالتهم فيه من أجل الفرصة التي يبحثون عنها لتحقيق مكاسبهم وطموحاتهم , فالمال هو وسيلة و قدرة الإنسان على تحقيق المنفعة الممكنة للتمتع بأمور الحياة و عند بعضهم هو مقياس النجاح , فالمستثمر يبحث عادة عن الأسلوب الذي يتناسب مع مقوماته الجارية وإستراتيجيته الخاصة , كذلك بما يتوافق مع تطلعاته ورؤيته ,و بما أن كسب المال ليس بالأمر الهين فهو يحتاج إلى التخطيط و إختيار الطريقة المناسبة للوصول إليه ولكنه ليس بالأمر المستحيل كما يتخيله البعض منا , ففي الواقع توجد العديد من طرق جني المال وتحقيق دخل للعيش الكريم ولكن قد يحتاج المستثمر للوسيلة السهلة من أجل تحقق الدخل الجيد و بوقت أسرع وبجهد أقل .

فسوق الفوركس يتمتع بمزايا لا تعد ولا تحصي لا يمكن أن تجدها في الأسواق المالية الأخرى , وهذا سبباَ جوهري ليتحول المستثمرون لهذا السوق , هذا بالإضافة إلى توافقه وتناسبه مع إحتياجات وقدرات المتداولين المختلفة , فقد نجد البعض يبحث عن دخل أساسي أو ربما وظيفة لمحاربة البطالة ببحته عن فرصة عمل وقد نرى البعض الآخر يبحث عن دخل إضافي , وقد نجد البعض من المستثمرين من يبحث عن الإحتراف وتحقيق الثراء ,إذ أن رغم تتعدد إحتياجات الناس فإنهم قد يشتركون في الهدف و النتيجة , فسوق الفوركس هو سوق لين يجمع الجميع ويقدم المنفعة للكل , فيقدم دخلاَ جيداَ لمن ليس له عمل و هو غارق في شبح البطالة كما يفتح أمام البعض آفاقاَ للإستثمار الناجح مهما كانت تطلعاته و غاياته فهو سوق عملاقة تتمتع بسيولة هائلة و تقدم خيارات متعددة لتداولات مختلفة .

Automated_Trading_body_How_to_Choose_a_Forex_Automated_Strategy

كما أن إنتشار سوق الفوركس مؤخراَ عبر الشبكة العنكبوتية ساهمة في الوصول بصورة أسرع وأسهل للمتعاطين إليه , وقد ساهمة في ذلك الثورة التكنولوجية والثورة المعلوماتية المعاصرة , حتى أصبحت لدينا الإمكانية على التداول من أي مكان و زمان و بالطريقة التي نريد فأصبح بإمكاننا إختيار الوسيط الأفضل و المفضل و كذا الطريقة المميزة لأسلوبنا و نوع التداول المناسب في الوقت المناسب فالشركات الكبيرة اتتنافس على تقديم الخدمات المختلفة لإرضاء عملائها , حتى لم يعد بإمكاننا إنكار عدم القدرة علي وجود سوق يتميز بنفس الميزات التي ذكرناها , والتي قد تكون عاملا أساسيا في جذب المتداولين إليه والتي تجعلهم يفضلون هذا السوق عن باقي الأسواق الأخرى.

الحساب التجريبي و الدور في تعلم الفوركس

في الواقع لا يمكن أن ننكر الأهمية التي يكتسبها الحساب التجريبي و الدور الفعال الذي يقوم به في عملية المساعدة  في فهم منهجية وطريقة سير التداول  بكل مكوناته من بيع وشراء , حيث يمكن من إختبار إستراتيجيات ويزيد من الخبر و يرفع من الأداء  التداولي , لأن حتى بإستعمال الأموال في البيع والشراء أثناء إجراء التداولات الوهمية في الحساب التجريبي الذي يمكن أن يستفيد منه مبتدئ و كذلك الخبير و الذي يستعمله بغرض وضع الاستراتيجيات في التجريب ,إلا أن أثناء حساب الربح أو الخسارة الناتجة من الحساب التجريبي فإننا نجدها لا تساوي أي شيء فعلياً  و الذي يعد أمرا سلبيا و محبطا لأن الهدف الذي كان مرجوا من هذه تجربة هو الوصول للأرباح و الرفع من الناتج المالي بغض النظر عن تحقيق الخبرة .

لا غرابة في وجود إختلاف بين  الخسارة الناتجة من حساب الفوركس التجريبي عن الخسارة الناتجة عن حساب الفوركس الحقيقي لأن ذلك يعد أمر منطقي , بحكم أن الخسارة الناتجة من حساب الفوركس التجريبي ما هي إلا عبارة عن خسارة وهمية و مساوية للصفر , أما في حساب الفوركس الحقيقي فإنها خسارة حقيقية يشعر بها المتداول نظرا لضياع جزء من أمواله التي كان يطمح إلي الرفع من قيمتها , مما يجعل حساب الفوركس الحقيقي أحسن أداة للتعلم و كذلك للشعور بالخسارة الحقيقة و التي من شأنها لعب دور فعال في صقل المعرفة , الأمر الذي لا نجده في الحساب التجريبي حيث يتجاهل المتعلم فيه الخسارة عن طريق وضع مبررات لها مما يتصور أن مثل هذه لن تؤثر عليه في حساب الفوركس الحقيقي  بحكم أنها ليست بالخسارة الحقيقة , إلا أنه يتشجع في حالة جنى  الأرباح من خلال الحساب التجريبي مما يدفعه لفتح حساب حقيقي بهدف الوصول إلي الربح الواقعي عبر الحساب الحقيقي.

images (9)

فبحكم التقلب المستمر في السوق وتغيّر إتجاهات الأسعار التي يصعب التنبؤ بها من وقت إلى آخر مما يجعل إحتمال إتجاه الصفقة نحو طريق غير الطريق الذي تتخذه في الحساب التجريبي وفق تلك التقلبات التي تحصل في الأسعار التي لا تأتي من فراغ , حيث أنها تأتي  نتيجة عوامل كثيرة لعل أبرزها المؤشرات الاقتصادية التي من شأنها التأثير بشكل كبير جدا مما يجعلها تسفر علي تقلبات بمجرد صدورها , حيت تتغير هذه التقلبات من مؤشر إلى آخر و يدخل في ذلك قوة المؤشر مما يدفع السوق إلي الإتجاه الغير متوقع و غامض , مما يضع المتداول في مأزق يصعب التصرف فيه الأمر الذي يجعله يتكبد خسائر غير مرجوة.

أما أثناء تحقيق الأرباح عبر الحساب التجريبي فهذا يؤدي إلي الوقوع في فخ المشاعر السلبية و التي تتمثل في  الطمع و إسراف المتداول في العمليات التداولية بغرض الربح , مما يجعله يستعجل في فتح حساب حقيقي بغرض الوصول إلي الربح الذي حقق من قبل في الحساب التجريبي  .

كيف يحقق الوسيط الأمان

لا يمكن إنكار أن الثقة هي أساس التجربة الناجحة , و نفس الأمر بالنسبة للتجارة حيث أنها تتأسس علي قاعدة المنفعة المتبادلة , الأمر الذي جعلها تصنف ضمن الأساس السليم من أجل البناء  و الإستمراية التي تعتمد على المصالح المشتركة , فلا يمكن تواصل  عملية  التداول بدون وجود الثقة بين الوسيط و المستثمر , لأن العامل النفسي يعد من بين أهم العوامل التي تأسس عليها أي تجارة مما يشترط تواجد الثقة من أجل التأكد من إستمرايتها , فقد صار المستثمر يسمع العديد من الأقاويل بخصزص عمليات الاحتيال , مما جعل الإشاعات في تزايد و بدء يظهر التحدث عن  مصداقية هذه الشركات و كذلك  قانونيتها بخصوص تتبعها لقواعد الرقابة و إلتزامها بالنظام , و هل تهدف إلي تحقق منافعها المؤقتة لحين انهيار سمعتها مما يسفر عن تكبد الخسائر.

images (&&2)

قانونية وسيط الفوركس

إن نجاح شركات الوساطة رهين لعبها علي وثر تحقيق المصداقية والنزاهة في عملها  و العكس صحيح لان عدم إهتمامها بالمصداقية والنزاهة يتسبب في انهيارها تدريجياً , بأسواق التداول تعرف تواجد مجموعة كبيرة جدا من الشركات المتنافسة على تقديم الخدمات والأدوات والعروض التداولية من أجل إستقطاب أكبر عدد ممكن من العملاء , مما يسفر عن تنوع هذه الشركات حيث يوجد منها القانونية التي تلتزم بالعديد من الأنظمة والتراخيص الضرورية في البلد معين كما أن هناك الشركات الغير قانونية لا تخضع للقوانين التي تحمي العملاء , مما يستوجب علي العميل عند تحديد الوسيط المناسب مراعاة هل يوفر الثقة والراحة و عدم الخوف من النصب والاحتيال .

téléchargement (46)

“الانترنت” هو أهم عوامل الاستمرارية.

إن أغلب الناس يتصورون أن التداول عبر الانترنت ما هو إلا مخاطرة تتطلب التفكير و الدراسة الجوهرية , و لكن علي أصحاب هذا التصور النظر إلى الجزء الممتلئ من الكأس وليس الإكتفاء بالنظر إلى الجزء الفارغ فقط , لأن حياتنا أصبحت تعتمد بشكل على إستعمال الإنترنت , مما جعل أغلب الشركات الاستثمارية والتسويقية تقدم علي إستعمال الإنترنت بشكل كبير بهدف الوصول إلي مساعيها الترويجية , حتى صار إستعمال الإنترنت يخضع للمراقبة والتنظيم و جعله يخضع لمعايير خاصة توفر له الاستمراية  عن طريق إبعاد جميع التخوفات التي تجعل البعض لا يطمئن له , مما جعل الثورة المعلوماتية وإنتشار الانترنت تساهم في الوصول إلى أسواق المال و تمكين العديد من المستثمرين بالتوجه للأسواق بهدف كسب الأرباح .

العوامل المشجعة علي تجارة الفوركس

لقد أصبح معظم المستثمرين  تفضل التداول في سوق الفوركس و قد تدفعهم المميزات الكثيرة  التي قد نجدها في هذا السوق و لا نجدها في الأسواق الأخرى  إلي ذلك,  حتي أصبحنا نلاحظ إنتقال جزء كبير من إستثمارات المتداولين وإتخاد تجارتهم وجهة نحو هذا السوق , وقد يجد معظمهم فيه ما يبحثون من مكاسب يحققونها وطموحات يصلونها , فالمال هو وسيلة الإنسان من أجل تحقيق المنفعة و للتمتع بأمور الحياة و عند بعضهم هو مقياس النجاح , فالمستثمر يبحث عادة عن الأسلوب الذي يتناسب مع مقوماته الجارية وإستراتيجيته الخاصة  , كذلك بما يتوافق مع تطلعاته ورؤيته ,و بما أن  كسب المال ليس بالأمر الهين فهو يحتاج إلى التخطيط و إختيار الطريقة المناسبة للوصول إليه ولكنه ليس بالأمر المستحيل كما يتخيله البعض منا , ففي الواقع توجد العديد من طرق جني المال وتحقيق دخل للعيش الكريم ولكن قد يحتاج المستثمر للوسيلة السهلة من أجل تحقق الدخل الجيد و بوقت أسرع وبجهد أقل .

11145021_10206905627983473_482941633822306804_n

فسوق الفوركس يتمتع بمزايا لا تعد و لا تحصي لا يمكن أن تجدها في الأسواق المالية الأخرى , وهذا سبباَ جوهري  ليتحول المستثمرون لهذا السوق , هذا بالإضافة إلى توافقه وتناسبه خع إحتياجات وقدرات المتداولين المختلفة ,  فقد نجد البعض يبحث عن دخل أساسي أو ربما وظيفة لمحاربة البطالة  ببحته عن فرصة عمل وقد نرى البعض الآخر يبحث عن دخل إضافي , وقد نجد البعض من المستثمرين من يبحث عن الإحتراف وتحقيق الثراء ,إذ أن  رغم تتعدد إحتياجات الناس فإنهم  قد يشتركون في الهدف و النتيجة , فسوق الفوركس هو سوق لين يجمع  الجميع ويقدم المنفعة للكل , فيقدم دخلاَ جيداَ لمن ليس له عمل و هو غارق في شبح البطالة كما يفتح أمام البعض  آفاقاَ للإستثمار الناجح مهما كانت تطلعاته و غاياته فهو سوق عملاقة تتمتع بسيولة هائلة و تقدم خيارات متعددة  لتداولات مختلفة .

Economoics

كما أن إنتشار سوق الفوركس مؤخراَ عبر الشبكة العنكبوتية ساهمة في الوصول بصورة أسرع وأسهل للمتعاطين إليه , وقد ساهمة في ذلك الثورة التكنولوجية والثورة المعلوماتية المعاصرة , حتى أصبحت لدينا الإمكانية على التداول من أي مكان و زمان و بالطريقة التي نريد فأصبح بإمكاننا إختيار الوسيط  الأفضل و المفضل و كذا الطريقة المميزة لأسلوبنا  و نوع التداول المناسب في الوقت المناسب فالشركات الكبيرة تتنافس على تقديم الخدمات المختلفة لإرضاء عملائها , حتى لم يعد بإمكاننا  إنكار عدم القدرة علي وجود سوق يتميز بنفس الميزات التي ذكرناها , والتي قد تكون عاملا أساسيا في جذب المتداولين إليه والتي تجعلهم يفضلون هذا السوق عن باقي الأسواق الأخرى.