في الفوركس؟ (Re-Quotes) ما المقصود بإعادة التسعير

تعد عملية إعادة التسعير عبارة عن تلك العملية التي لا يستطيع وسيط المستثمر تنفيذها من بيع أو شراء لزوج محدد على السعر الذي طلبته أو الذي تم تحديده و ربما لا يريد إعطاءك هذا السعر لسبب ما , حيث أنه في حالت قام المتداول بطلب عملية تداول لزوج معين فإنه يحدد السعر الذي يرغب و في عميلة إعادة التسعير لا يقبل نظامه أخذ السعر الذي حددته مسبقاً حيث يطلب منه الموافقة على سعر آخر و الذي يمكن أن لا يناسبه , مع الإشارة إلي أن هذا الامر غالبا ما يحدث في حالت حدوث تقلبات كبيرة إثر صدور الأخبار المهمة , كما يمكن ان يعود السبب أيضاً لعدم تمكن النظام من أخذ السعر المطلوب نظراً لعدم مقدرته على تنفيذ الأوامر بشكل فوري وسريع و بالأسعار التي تم تحديدها .

images (62)

في الواقع يظهر للجميع سرعة تحرك الأسواق و خصوصا بعد صدور الأخبار المتعلقة به , الأمر الذي يفرض عليه البحث عن حاجته التي تتمثل في نظام سريع و آمن يمكن تنفيذ الأوامر بالأسعار المحددة و بوقت قياسي حيث يكون في غنا عن اللجوء إلى عملية إعادة التسعير , حيث أنه في الواقع يمكن أن يكون من الصعب على الوسيط تنفيذ الأمر المطلوب نظراً لتحرك السوق بشكل مفاجئ حيث نجد عدة نقاط أقل أو أكبر بكثير من السعر المطلوب ,  و لهذا السبب يطلب من المتداول الموافقة على سعر آخر , حيث نجد في الطرف الأخر ما يعرف بالوسيط الخاص و الذي يعتبر وسيط الوسيط , حيث أنه في الواقع يوجد وسيط خاص لكل وسيط يتم التعامل معه , حيث أنه وفي حالة عدم توفر الأسعار السوقية المطلوبة يعمل الوسيط على عدم تنفيذ الصفقة و في المقابل يقدم للمتداول الأسعار المتوفرة لديه ويطلب منه الموافقة و في نفس الوقت يقوم بتحذيره من خطورة هذه الخطوة .

téléchargement   b

يرجع أصل المشكل في إعادة التسعير إلي السيولة المتوفرة في الوسيط المباشر , نعم يمكن أن يتساءل البعض عن دخل السيولة في عملية إعادة التسعير ؟  إن المستثمر عن تحديد الصفقة التي يريدها بالسعر الذي يرغب فيه و يخبر وسيطه بأنه لن يخضع لإعادة التسعير في حال تحرك السوق بشكل سريع و بأنه لا يستطيع تحمل السعر الجديد إلا و سيكون إلغاء هذه الصفقة هو خيارك الأفضل , الامر الذي سيدفع الشركة لتوفير السعر الذي يطلبه لذلك للمستثمر خاصة في ظل وجود العديد من الشركات الوسيطة التي تتسابق على تقديم خدماتها لجذب أكبر قدر ممكن من العملاء .

Advertisements

توزيع الوقت بحكمة في صالح صحة المستثمر

لا مجال للطعن في هذه المقولة الصحة تاج فوق رؤوس الاصحاء لا يراه إلا المرضي , حيث لا يوجد أثمن من الصحة في كل ما نملك , الأمر الذي يفرض علينا عدم إهمالها بأي شكل من الأشكال و تحت أي ظرف من الظروف , إلا أنه و رغم كل ذلك نجد أن عدد مهما من التجار الذين يتاجرون في سوق فوركس يغفلون عن هذا الكنز الذي لا يعرف قيمته إلا فاقده , و من بين بعض هذه الامثل نذكر أن البعض من المستثمرين يصل الليل مع النهار بغرض ملاحقة حركة الأسعار و كذلك  مشاريعهم و تجارتهم , مما دفعنا في هذه المقالة إلي التطرق لنقطة مهمة وهي طريقة توزيع الوقت أثناء التجارة قصد تمكن التاجر من تحقيق الأرباح .

téléchargement (27)

بكل تأكيد فإن عملية توزيع الوقت في التجارة في سوق فوركس تعد من بين الأمور التي تساهم في عملية الرفع من مستوى التركيز كما أنه كذلك يساهم في القدرة على إستغلال الفرص , لأن هذه الخطوة تسمح بإنتهاز الفرصة المناسبة  على مدار 24 ساعة , إذ أن عملية توزع وقت التجارة تصل إلي   5 أو 6  اوقات في اليوم و التي تناهز 30 دقيقة في كل فترة موزعة علي  مدار 24 ساعة و التي يجب أن تتناسب مع أوقات صدور الاخبار الاقتصادية التي من شأنها توفير الأرضية صالحة و الملائمة للربح في التجارة , وفي ضل هذا التقسيم لابد من تخصيص  فترة تريح الجسم والعقل من كل أتعاب متابعة الاخبار والتحليلات في الأوقات بين فترات التجارة , بحكم إمتلاك الجسد علي الإنسان حق لا يجب سلبه .

téléchargement (7)

و إذا نظرنا في نصائح خبراء الفوركس فإننا نجد ان أغلبهم ينصحون المستثمرين بالتداول داخل فترات تتراوح بين 3 و 4  ساعات يوميا مع ضرورة أن تتوسطها فترات للراحة , و التي يستحسن أن تستغل في  إنجاز بعض التمارين الرياضية البسيطة و الغير المتعبة كالمشي ، او القيام بتمارين الاسترخاء كاليوغا , لأن هذا الأمر يمكن أن يسهم في تنشيط الدورة الدموية للإنسان مما يسمح للأكسجين بالوصول لجميع أعضاء الجسم لأن للأكسجين  دور كبير في الرفع من القدرة على التركيز.

و في الأخير تجدر الإشارة إلي ان فالتاجر في سوق فوركس لا يجب أن يركز فقط علي جسده أو عقله , لأنه يحتاج الى قدرة من التحمل وصبر في سبيل الربح , بحكم أن التجارة يمكن أن ترافقها بعض التوترات العصبية الناتجة عن عكس توقعاتك أو أية أسباب أخرى .

اهم الإجراءات الضرورية في عملية تحديد الوسيط المناسب

بمجرد ما يفكر المستثمر في تداول الخيارات الثائية عن طريق الانترنيت فإن أول خطوة سيقدم عليها هي إيجاد الوسيط المناسب و الذي سيوفر له منصة تداول  جيدة من شأنها دعم عملية التداول بالخيارات الثنائية , لأنها تعد نظام التداول المباشر عن طريق الانترنت والتي توفر المتاجرة بالخيارات الثنائية بشكل مباشر .

في الواقع نجد مجموعة مهمة من شركات الوساطة المهتمة بالخيارات الثنائية و التي تشتغل على الإنترنت , حيث نجد منهم من هو  منتظم و منهم من هو غير منتظم , و قبل التعمق في هذا الموضوع وجب التفرق بين الصنف , حيث أن الوسيط المنتظم هو الذي يخضع لقواعد البلد الذي ينظم إليه , مثلا بإستطاعة سمسار الخيار الثنائي الانظمام الى هيئة الرقابة المالية للمملكة المتحدة ,و من الشروط اللازم توفرها في السماسرة المنتظمين هي إمتلاكها حسابات موثوقة لحماية أموال العميل , أما الوسيط الغير مسجل فلا يشترط فيه ,  و هذا لا يعني عدم إستعمال السماسرة غير المسجلين ففي الواقع يوجد الكثير منهم مؤتمنون , من أجل هذا من الضروري التأكد من مجموعة من الإجراءات قبل تحديد الوسيط و التي هي علي الشكل التالي :

Automated_Trading_body_How_to_Choose_a_Forex_Automated_Strategy

الإجراء الأول :

يحب علي المستثمر أن يبحث علي الوسيط الذي يقدم أنواع متنوعة و متعددة من الخيارات و التي من شأنها منح حجم أكبر من الأسهم والعملات و المؤشرات و كذلك السلع , لان ذلك يسمح بالتمتع بتجارة ناجحة .

الإجراء الثاني :

يفترض علي المستثمر ان يبحث علي الوسيط الذي يمنح خيارات زمنية بسيطة بخصوص وقت إنتهاء الصفقة , و ذلك بحكم أن مع زيادة المرونة الزمنية تزداد الأرباح ,فبعض الوسطاء يمنحون عروض صفقات تنتهي خلال ساعات كما يمكن إنهائها في  أسابيع و قد تصل إلي أشهر في بعض الأحيان .

الإجراء ثالث :

من الضروري التأكد من أن المنصة التداولية المستخدمة مناسبة و تتميز بسهولة الاستعمال كما أنها تمنح أسعار مطابقة للأسواق مع إستجابة سريعة لأوامر العميل , فالتعقيد في عمل المنصة  يؤدي إلي الأخطاء كثير  و الارباح الضئيلة .

téléchargement11111

الإجراء الرابع :

من الضروري علي المستثمر أن يتأكد من جودة خدمات التي توفرها شركة الوساطة  , إذ أنها لابد أن تتصف بالمواصلة و إمكانية الوصول إليها في الوقت المناسب , لأن البعض يقدم خدمات تعليمية يمكن أن تفيد العميل في كيفية التداول بالخيارات الثنائية.

و في الأخير تجدر الغشارة إلي ان أهم نقطة يجب مراعاتها عند تحديد الوسيط هي  الاموال و طريقة تحويلها و كذا سحبها , إذ من الضروري التأكد من سهولة السحب و كذا الإيداع في الحساب التجاري وحساب العميل الخاص و كذلك وجب النظر في  سياسة المكافأة ونسب العمولات , فكل هذه الأمور مجتمعة من شأنها المساعدة في عملية تحديد  الوسيط المناسب  .

التحليل الفني

بكل تأكيد فإن تعلم التحليل الفني يعد من الأمور الأساسية و التي لابد منها قبل الشروع و الدخول في عالم الفوركس , حيث يستعمل التحليل الفني بشكل كبير أثناء  تداول الفوركس بغرض دراسة الأنماط السعرية لأزواج العملات المتنوعة ، حيث أن هذه الدراسة تتأسس علي مبادئ محددة و معينة و واضح , و لكن لعل أهم و أبرز مبدأ يجب ذكره هو إصرار التاريخ  عل إعادة نفسه , الامر الذي مكن من التوصل إلي تواجد مجموعة كبيرة من إتجاهات العام و خاصة بحركة العملات كما أن هناك أيضا معدل حركة يومى لكل عملة  , حيث أنه يوجد عدد كبير جدا من المستثمرين يعتقدون أن حركة السعر على المدى القصير  تتميز بقدر محترم من العشوائيشة , إلا أن هذا الإعقاد يتطلب قليل من التركيز حتي يمكن إستنباط  تلك الحركة لأنها رغم عشوائيتها إلا أنها تملك إتجاه معين إما  صعودا أو هبوطا .

images (12)

و لفهم هذه النقطة سنأخذ علي سبيل المثال في حالة مراقبة عملة محددة فإنه لا محالة ستتم ملاحظة إرتفعها تارة تم  إنخفضها تارة أخري , تم لتعاود السير علي هذا المنوال الذي يتمثل في الإرتفاع الذي يسبق الإنخفاض لتعود مرة أخرى لترتفع ثم لاتلبث أن تنخفض مرة أخرى … وهكذا .

إلا أنه و بمجرد إمعان النظر في كل ذلك ستتم ملاحظ تواجد إتجاه عام لتلك الحركة  سواء في الإتجاه التصاعدي أو الإتجاه التناقصي ,فخبراء الإقتصاد أطلقو علي الإتجاه إسم ” الترند ” كما أقدوا علي وصفوه بالصديق المقرب للتاجر علي حد قولهم لما يحمله من معلومات مساعدة , و من أجل هذا ينصح بعدم  الدخول فى أي صفقة تتميز بإتجاه عكس الترند بغظ النظر عن الظروف والأسباب التي تدفع لذلك  .

téléchargement (1)

و لا يعتبر ” الترند ” الاداة الوحيدة التي تستعمل في عملية التحليل الفنى بل تستخدم الرسوم البيانية  كذلك و التى تظهر حركة سعر العملة  للفترات الماضية و التي من شأنها مساعدة المستثمر علي إلقاء نظرة سريعة على الرسم البيانى لسعر العملة التي يهتم بدراستها , و بعد ذلك يقدم المستثمر بإستغلال المؤشرات الفنية بغرض  لتوقع الحركة المستقبلية الخاصة بتلك العملة , فكل هذه المعطيات و المؤشرات يمكن أن و تتبلور لتمنح للمتداول نظرتا و تساعده في عملية إتخاذ قراراته المتعلقة بعملية التداول بالفوركس .

كيف يمكن للمستثمر أن يستغل الفرصة

لقد أعطي محللو الفوركس أهمية كبيرة للخبرة في تجارة الفوركس و ذلك لكا تكتسيه من أهمية بالغة, حيث أنها تتسبب في فوارق واضحة بين المتداولين , و من بين هذه الفوارق نجد القدرة علي إغتنام الفرص و إستغلالها أحسن إستغلال ,فبعدما تطرقنا في المقالة السابة إلي موضوع الفرصة و أنواعها أتي الدور علي طريقة إغتنامها و التي تتم عبر طريقتين :

z

  • متابعة الأخبار الاقتصادية الخاصة بالدول التي تهتم بالتداول بعملتها :

في الوقع نلاحظ أن  عدد كبيرا جدا من المستثمرين يفضلون هذه الطريقة على غيرها من الطرق التي يمكن أن تساعدهم في عملية تحليل السوق, لأن الأخبار الاقتصادية تخبأ في شعابها العديد من التقلبات المحتملة في السوق و التي تكفي لإتنباطها التحليل الدقيق لهذه الاخبار , مما يسفر عن صدور المؤشرات حركة كبيرة  لأزواج العملات و خصوصا عند صدور المؤشرات التي تتميز بالأهمية الكبيرة نظرا لإرتفاع دقتها ,  فالمحلل يستند أثناء تفعيل هذه الطريقة إلي المتابعة الأخبار بشكل مباشر , بالإضافة إلي محاولة الوصول إلي تأثير كل نوع من هذه الأخبار على تقلبات أسعار العملات في سوق تداول الفوكس , إلا أن الهاجس الوحيد في هذه الطريقة يكمن في سبل الوصول لتنبؤ الصائب لأسعار العملات  بنسبة 100% , و هذه هي النقطة السوداء في هذه الطريقة حيث لا توجد وسيلة تمكن من  التنبؤ بتقلبات الأسعار في سوق تداول العملات رغم إرتفاع نسبة دقة التنبؤ عند إحدى المؤشرات , الأمر الذي يفرض التقيد هذه الخطوات الخمسة أثناء إستعمال هذه التقنية و التي هي علي الشكل التالي  :

téléchargement (6ffff)

أولا القرارات الصادرة من البنوك المركزية المتعددة و التي تخص الفائدة .

ثانيا قرارات و مخلفات إجتماعات مجموعة السبعة و كذا مجموعة الثمانية و حتى إجتماعات البنوك المركزية المتعددة .

ثالثا التقارير الخاصة بالتوظيف في للدول التي تهتم بالتداول في عملتها .

رابعا المؤشرات المتعلقة بمبيعات التجزئة .

خامسا المحاضرات التي يعقدها إجتماع البنوك المركزية المتنوعة .

  • متابعة الرسوم البيانية للعملات.

إن عملية متابعة الرسوم البيانية تتأطر ضمن التحليل التقني ,حيث هذا الصنف من التحليلات يقوم علي قواعد معروفة لمعظم المستثمرين و التي نجد من أبرزها: إصرار التاريخ علي إعادة نفسه إضافة إلا عدم تحدى الإتجاه , وذلك عن طريق مشاهدة التداولات على شكل النماذج البيانية و كذلك قياس معدلات الدعم و المقاوم بغرض المساعدة في عملية توقع التحركات و إنكسار الأسعار و حتى إنعكاسها , الامر الذي يسمح له بإستغلال الفرص حسب دراسته للسوق و الرؤية المستقبلية التي كونها .

الفرص في تجارة الفوركس و أنوعها

لقد وهب مجوعة من الخبراء الفوركس معظم وقتهم من أجل الوصول إلي اهم الوفاتيح التي من شأنها مساعدة المستثمرين في عملية تداولاتهم و لعل لأهو مفتاح إستطاع أن يحجز له مقعدا في المقدمة هو كلمة الفرص حيث أن هذه الكلمة هي المفتاح  في تداول العملات و السر الكامن فيه حيث تعد شفره البقاء علي قيد الحيات في هذا السوق , الأمر الذي تؤكده تلك الأقوال المتعددة و التي من بينها  الحياة فرص  إذا ضيعت إحداها فهناك أخرى , وبهذا الإعتبار من اللازم الغوص في هذه الكلمة و شرحها في شتى المجالات و ليس في عالم الفوركس فقط ز ذلك لما تحمله من أهمية .

téléchargement11111

في الواقع نجد أن الفرص لا تشكل أكثر من نسبة 20% من أحداث السوق بينما تبقي نسبة 80% من الأحداث للمخاطر , و من هنا يتضح أن الفرصة نادرة مما يوحي علي أميتها و كذا قيمة إستغلالها , لأن المستثمر المحترف هو الذي يتوفر علي الخبرة الضرورية التي تخول له الدخول لسباق الإستثمار عن طريق معرفته لقيمة الفرص و طرق المثالية للإستفادة منها و جعلها تلعب لصالحه و تصب في خانة أهدافه  , الامر الذي يدفه إلي البحث  علي  الفرص التي يمكن أن توفرها الأحداث الماضية في السوق بهدف إستغلالها علي النهج المثالي , و إنطلاق من هذه المنهجية يستطيع  جلب الأرباح لإستثماره في سوق تداول العملات و كذا تجنب الخسائر .

في الواقع نجد أن المستثمر الفطن هو الذي بإمكانه ان يرفع من قدرته علي إستغلال الفرص علي أحسن شكل و نفس الساق ب أن يرفع من خربته , والتي تمكنه من الوصول إلي تلك الفرص عن طريق إستعماله لإحدى الطرقتين التاليتين , الطريقة الأولى و التي تتمثل في  متابعة الأخبار الاقتصادية المتعلقة بالدول التي تهتم بالتداول بعملتها أما الطريقة الثانية فهي  متابعة الرسوم البيانية للعملات .

Islamic-trade

و تجدر الإشارة غلي أن الفرصة لا التأتي من فرغ أو عن طريق المراهنة و إلا ما سمية فرصة بل كلمة الحض فهي الكلمة الأقرب لها , فالفرصة تأتي عن طريق إستغلال بعض المعطيات التي يمنحها السوق  للجميع , إلا أن إنتهازها لا يكون للجميع بحكم إختلاف الكفاءات و الخبرات  و التي يرجع لها الفضل في إختلاف النتائج و الإنجازات , مع العلم أن للفرصة أقسام و هي علي الشكل التالي  :

  • القسم الأول هو الفرص ذات مدي قصير :

و هي عبارة عن التوقعات الخاصة بتقلب حركة زوج العملات على المدى القصير حيث أكثر من يستعملها المستثمرين ذوي الحسابات الصغيرة ,بحكم أن لان حساباتهم لا يمكنها تعوض الخسائر قصيرة المدى , إذ أن مدتها تتأطر بين دقيقة إلى أسبوع .

  • القسم الثاني و هو الفرص ذات المدي طويل :

و هي عبارة عن  التوقعات الخاصة بتقلب  حركة زوج العملات على المدى الطويل و التي نجد أن أكثر مستعمليها هم المستثمرين ذوي الحسابات الكبيرة , بحكم أن الحسابات الضخمة يمكنها أن تعوض الخسائر قصير المدي من أجل الوصول إلى الفرص على المدى الطويل , حيث تتأطر الفرص بين شهر إلى سنة.

كيف يمكن لتداول الفوركس أن يكون تداولا إسلاميا

موضوع مقاتها اليوم هو كيف يمكن لتداول الفوركس أن يكون تداولا إسلاميا حيث أن هذا السؤال قد تم طرح علي مجموعة من علماء الشريعة و الذين شرعوا عملية ببيع وشراء العملات عن طريق إستخدام الإنترنت شريطة القيام بعملية التسجل في حساب العميل بشكل فوري فوري و بعد طلب من العميل  , الأمر الذي يسفر علي إتجاه الأرباح بشكل مباشر نحو حساب المتداول و نفس الأمر في ما حالة وقوع خسارة و التي يتم  يحدث بشكل فوري في حساب العميل كذلك , بحكم أن تلك التداولات تسجل في حساب المتداول مما يعطيها صفة المشروعية و يجعلها جائزة شرعاً لأن التسجيل هو ما يعطي الشرعية ويعتبر عملية التداول بمثابة القبض و لكن بشرط  توفر مجموعة من الشروط و التي تخوب للتداول بأن يتسم بالشرعية  و التي نجد من بينها  :

Islamic-trade

  • الشرط الاول هو أن يتم تسجيل جميع عمليات البيع والشراء في الحين وفق طلب العميل.
  • أن يتم تسجل عملية التداول في حساب البائع و كذلك في حساب المشتري , يعني عند شركة الوساطة والعميل .
  • أن يتم دفع ثمن صفقة التداول دون أي تأخير و بأكمله .
  • أن تكون هذه الصفقات خالية من أية فائدة أو عمولة و التي قد تجعل هذه الصفقة غير مطابقة لأحكام الشريعة الإسلامية بغض النظر عن بقائها لمدة طويلة.

و في ظل هذه المعطيات تظهر أهمية إختيار الوسيط المناسب عند إختيار التداول قبل البدء بعملية التداول عن طريق الحساب إسلامي حيث أنه في حالة تقرير الدخول في سوق تجارة العملات و ذلك عن طريق فتح حساب إسلامي بغرض تجنب المحرمات , لأن في الواقع توجد نقاط ضرورية من اللازم التأكد منها قبل الشروع في عملية التداول الإسلامي , ذلك عن طريق معاينة الشروط السابق ذكرها للتداول بالعملات في الشريعة الإسلامية و كذلك حجم توفرها في شركة الوساطة التي وقع عليها الإختيار , و التي نجد من بينها ضرورة التأكد من أن عمليات البيع والشراء تحدث بشكل فوري و بدون أي تأخير و لا تعطيل مع تسجلها في حساب العميل دون زيادة و لا نقصان , حيث يجب تحديد شركة الوساطة من طرف العميل التي تعمل بنظام إغلاق الصفقة في الحين وإعادة فتحها كدلك في الحين لأن التأكد من أنها تغلق وتفتح فوريا يعد أمرا ضروريا , كما أن أهم نقطة في هذا الصنف من التداولات هو الإبتعاد عن كل الفوائد الربوية بغرض جعل التجارة حلال و مطابق للشريعة الإسلامية , أما في حالة وضع شركة الوساطة فوائد التبيية فمن اللازم التأكد من ذلك مع محاول إيضاح جميع الشروط التي تم الإتفاق عليها من قبل الشركة الوسيطة والعميل , حيث ينصح أثناء التسجيل و فتح الحساب  و كذلك عند إبرام عقد اتفاق مع الشركة بالتطرق إلي اّلية العمل.

الطريقة المثالية لتعلم تداول الخيارات الثنائية

لا أحد يستطيع أن ينكر أن تعلم مجموعة من الأمور المتعلقة بالخيارات الثنائية يعد نقطة ضرورية قبل الشروع في إتخاد الخطوة أولي في بحر التداول لأن كلمة الخيار  في سوق المال تعبر عن عملية شراء أحد الأصول الأساسية المحددة أو الأدوات المالية ذلك بقيمة مالية تم تحديدها سلفا وفق إطار زمني معينة , و لكن في ظل هذه المعطيات و جب طرح السؤال التالي : ما هي الطريقة المثالية لتعلم التداول ؟

forex-300x180

تعلم كيفية التداول

تعتبر عملية تعلم الخيارات الثنائية عملية في منتهي البساطة عكس عملية المتاجرة بالأسهم والمؤشرات و العملات و كذلك السلع و غيرها حيث أن هذه الاصناف تتميز بالتعقيد الزائد , حيث أن تداول الخيارات أصبح أكثر الوسائل التداولي إنتشارا نظرا لسهولة فهمه لأنه يتم عبر إختيار إحتمالين لا ثالث لهما و هما إرتفاع في قيمة الأصل المالي داخل إطار زمني محدد  أو إنخفاضه  وفق نفس الإطار الزمني , حيث سيترتب علي أحد هذين الخيارين المتمثلين في إرتفاع أو إنخفاض في قيمة الأصل المالي أحد النتائج التالية إما  الربح أو الخسارة .

و حسب رؤية المستثمر المستقبلية للسوق حيث أنه في حالة إتخاد التخمين الصائب فإن المستثم يحصد أرباحاً تم تحديدها مسبقاً و التي  في أغلب الأحيان ما تنحصر بين (% 60 إلى 90% ) ,  و لكن في حالة عدم إصابة التوقع فأن المستثمر يخسر كل الأموال التي وضعها في ذلك الإستثمار أو معظمها .

images (38)

و لكي نفهم أكثر يمكن أن نستعمل أحد الأمثلة , و لعل أبرز مثال علي ذلك و الذي نلمسه كثيرا في الحيات اليومية هو في حالة العلم بأن شركة تجارية من القطاع العام صارت علي مقربة من تسوقها لمنتوج مثير و جديد سيجعل المستهلكين يتعاطونه بشكل كبير , الأمر الذي يدفع إلي التأكد من أن هذا المنتج في مقدوره أن يمكنه يجمع معظم المستثمرين في شتي بقاع العالم نحوه و سيجعلهم سيتسابقون في عملية شراء أسهم الشركة مما سيسفر عن إرتفاع في  قيمة السهم.

إن خلاصة القول هي أن التداول بالخيارات الثنائية  بخصوص أسهم الشركة يستهدف تحديد تلك الشركة الموجودة على منصة التداول و بعد ذلك تحديد وقت إنتهاء التداول , ومن ثم الضغط على ” call ” الامر الذي يحي علي المرهنة علي إرتفاع السعر ثم تحديد المبلغ المستثمر وفي الأخير الضغط  “apply”  قصد تنفيد الصفقة و التي يستهدف منها تحقيق الارباج  .

المؤشرات الاقتصادية في سوق الفوركس

تعد مؤشرات الأخبار الاقتصادية عبارة عن تلك المؤشرات التي يمكن أن  تؤثر في حركة أزواج العملات بالشكل العام , و نذكر علي سبيل المثال  التضخم ونسبة التوظيف و الفائدة و كذلك الاستثمار معدل النمو الاقتصادي فكل ما ذكرناه هو علي سبيل المثال فقط لا الحصر , حيث يمكن لهذه   البيانات الاقتصادية أن تتدخل في حركة أزواج العملات إما بالإيجاب أو بالسلب و ذلك  حسب صنف الخبر و مدى فاعليته بخصوص بلد معين , مما يجعل الأخبار المرتبطة بالعملات الرئيسية كالدولار و اليورو من الأخبار الأكثر تتبعا من قبل المتداول نظرا لتأثيرها علي العملات الأخرى , حيث لا يمكن التقليل من دورها في فهم حركة السوق لأنها تعتبر ركيزة مهمة في عملية التداول , و ذلك بحكم أن عديد مهم جدا  من المستثمرون يستندون إليها من أجل وضع  إستراتيجياتهم  الخاصة بغرض تحقيق مساعيهم لما تحمله من تأثير على المدى القصير في أغلب الأحيان أو علي المدي الطويل , فسوق يعرف ردة فعل تنتج عنها هذه المؤشرات و التي ستكون هي محور هذه المقالة .

;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;

ردة فعل السوق قبل صدور الخبر

قد يبدو للوهلة الأولي أنه من الغرابة أن نجد تأثير مؤشرات الأخبار الاقتصادية حتى قبل صدورها و خصوصا في حالة وقوع حركة سريعة للسعر مقابل ترجع إمكانية وقوعه لأسباب متعددة من ضمنها تسرب هذه الأخبار لبعض المواقع قبل الوقت الفعلي لصدورها مما يجعلها تأثر علي حركة السوق الأمر الذي يتطلب توخي الحيطة و الحذر و خصوصا في حالت الإعتماد على مؤشرات الأخبار أثناء وضع إستراتيجيتك التداولية .

 

الإعتماد علي أخبار السوق كإستراتيجية

إن أغلبية السحقة من المتداولين يصرون علي الإعتماد علي الاستراتيجية إلا أنه من الضروري توخي الحيطة و الحذر بحكم أن هذا الصنف من التجارة يمكن أن يحمل في شعابه قدرا كبيرا من المجازفة والمخاطرة مما يجعل حركة السوق متقلبة وغير مستقرة ,فعلي سبيل المثال أثناء صدور خبر  يسفر ذلك علي تحرك زوج العملات في أحد الإتجاهين إما بالإيجاب أو السلب الأمر الذي يمكن من تحقيق الأرباح في حالت كانت التحركات متماشية مع التوقعات كما يمكن أن يقع العكس في حال صدور خبر سلبي , امر الذي يفض علي المستثمر حسن إستعمال هذه المؤشرات .

images (2)aaa

و في المقابل يمكن أن نجد فئة من المستثمرين من تقتنص فرصة هدوء السوق قبل صدور الخبر بساعات قليلة الذي يعرف إنخفاض في نشاط غالبية المتداولين الذين ينتضرون الاخبار التي ستصدر ,  مما يسفر عن حركة تداول ضعيفة وبطيئة.