المؤشرات الاقتصادية المستعملة في سوق الفوركس

كما قلنا في المقالات السابقة إن سوق الفوركس عالم ضخم للغاية وأثناء التداول فيه لابد للمستثمر من الإعتماد علي عدة مؤشرات إقتصادية من أجل إتصاف تداولاته بالعقلانية و النجاح , و لأهمية هذه المؤشرات سنقوم بمناقشتها عبر مرحلتين ,حيث في مقالتنا هذه سنكتفي بذكر ثلاثة مؤشرات و البقية سنتطرق لها لاحقا .

images (4)

الناتج المحلي الإجمالي

يعد الناتج المحلي الإجمالي لدولة معينة أهم المؤشرات الاقتصادية التي تؤثر تأثيرا مباشر على إقتصاد هذه دولة , مما يؤثر على عملتها ومكانتها الإقتصادية والذي يؤثر بدوره على قوة وحركة عملتها في سوق التداول ,  ويعد الناتج المحلي الإجمالي  هو مقياس الوضع الاقتصادي لكل دولة إذ أنه هو من  يعكس قيمة السلع والخدمات المحلية التي يتم إنتاجها في فترة زمنية معينة ,بحيث توجد علاقة تناسبية بين الناتج المحلي الإجمالي و مستوى التحسن الإقتصاد للبلد , لأن مع كل زيادة في قيمة الناتج المحلي الإجمالي للبلد يرافقها زيادة في المستوى الإقتصاد فيها , والعكس بالعكس بحيث إذا قلت إنخفضت قيمة الناتج المحلي الإجمالي فإن ذالك يؤدي إلي إنخفاض في  المستوى الإقتصاد .

معدل التضخم:

و  يعكس هذا المؤشر المستوى الارتفاع العام للأسعار مما يبين ضعف القوة الشرائية للعملة و زيادة سعر سلعة معينة و كذلك كل إنخفاض في قيمتها ,  ويؤثر التضخم بشكل إساسي على الإقتصاد مما  سيؤثر بدوره على سوق تداول العملات لإرتباطه الوثيق بقيمة العملة.

مؤشر أسعار المستهلكين:

 هو مؤشر يختص بقياس سعر كل الأشاء المستهلكة من طرف الأفراد بما في ذلك أسعار المواد الاستهلاكية الرئيسية الضرورية ,  لأن هناك علاقة ترابطية بين مؤشر أسعار المستهلكين وقيمة العملة , و ذلك لكون كل زيادة في  قيمة مؤشر أسعار المستهلكين ترافقها  زيادة في قيمة العملة , مما يسفر عن تغيير لقيمتها مقابل العملات الأخرى الموجودة في أسواق التداول.

Advertisements

سوق الصرف و أبرز مميزاته

إستطاع سوق الصرف الأجنبي من حجز مكانه له بين الأسواق العالمية  بل أنه أصبح من بين أضخم الأسوق المالية على مستوى العالم بحكم لإرتفاع حجم تداولاته يومية و هذا ما تعكسه لنا شهرته و إنتشاره الكبير الذي يرتفع مع مرور الوقت و الذي لم يأتي من فراغ بل بسبب إصرار أغلب المستثمرين علي إختيار هذا السوق للتداول بالضبط ,  و لعل أبرز الأمور التي جعلت المستثمرين يصرون عليه أن سوق الصرف الأجنبي يعرف بعدم مركزية التداول في منطقة محددة , مما يمكن المستثمر من التداول في أي وقت شاء  خلال الاسبوع بإستثناء يومي السبت و الاحد وفي أي مكان كان فيه , و ليس هذا فقط بل أن سوق الصرف الأجنبي تميزه مجموعة واسعة من المميزات و التي هي علي الشكل التالي

b2ap3_thumbnail_Fotolia_50974674_XS

–          يسمح سوق الصرف الأجنبي بالتداول على مدار اليوم و الأسبوع .

–          يمكن للمستثمر البدء في التداول بسوق الصرف الأجنبي بإستعمال رأس مال صغير جدا مقارنة مع الأسواق الأخرى .

–         يمكن للمستثمر أن يضاعف حجم راس المال عبر ما يعرف بالرافعة المالية الممنوحة من طرف الوسيط المعتمد .

–         إن سوق الصرف الأجنبي يعرف سيولة مرتفع جدا مما يمكن من البدأ وإغلاق التداولات بوثيرة فورية , مما يجعل المستثمر في غنى عن ترقب من سيشتري  أو سيبيع .

–     الشفافية لأنه لا توجد في سوق الصرف الأجنبي أشياء مبهمة أو حتى مرغبة بالنسبة للمتداولين , بخلاف ما نجده عند المتداولين بالأسهم التي تترك بعض النقاط سرية و تجعلها مخفية في تصور المستثمرين في الأسهم.

–       و هي نقطة مرتبطة بالرقابة لأن هناك مجموعة كبيرة من الهيأة الرقابية التي وظيفتها الأساسية هي ضمان سلامة  التداولات مع الوسيط المعتمد .

–         عدم وجود مسيطر على السوق يتدخل في تحديد أسعار تداول العملات, لأن رغم حجم إستثمار المتداول فإن تأثيره يبقي مهملا مقارنة مع حجم التداول الكلي مما لا يمكنه من التأثير على الأسعار هذا السوق.

لماذا تطور الفوركس بهذه الوثيرة ؟

لقد شهد سوق التداول تطورا كبيرا جدا إلي أن تم وصفه بالطفرة و بحكم التطور الذي عرفه فقد شهد تفرع مجموعة كبيرة جدا من أنواع التداولات و التي نجد من بينها  تداول العملات,  و الذي عرف بدوره تطورا ملحوظا للغاية لما يحمله من مميزات ميزته عن الأنواع الاخرى الأمر الذي سيدفعنا في مقالة اليوم إلي طرح التساؤل التالي : ما هو سبب الذي جعل الفوركس يتطور بهذه الوثيرة ؟

 11145021_10206905627983473_482941633822306804_n.

إن عدد كبيرا جدا من المستثمرين أثناء التداول يركزون علي الجانب المالي مما يجعل فراغ هذه التداول من العمولات الإضافية من أكبر المميزات التي لعبت دورا كبيرا في إنتشاره , حيث أن سوق التداول لا يعرف دفع عمولة أو رسوم من أجل  الصرف , كما أن أثناء  التعامل المباشر للمستثمر مع الشركة التي يتاجر معها  عن طريق تقنية  التجارة الإلكترونية  لا يكون مجبرا علي دفع عمولة ، الأمر الذي يسمح للمستثمر  بأن يوفر تكاليف الرسوم على الصفقات التي يبرمها و التي هو في حاجة لها خصوصا الجدد منهم  ,  وكذلك توفير تكاليف عمولات إدارة الحساب ,و رغم وجود حاجة لدفع الرسوم الخاصة  بالبدء بالمتاجرة إلا أن هذا المبلغ ينعكس ويظهر  في الفرق بين سعر العرض والطلب المتواجد كذلك في تجارة الأسهم العادية, و مع ذلك فإن المتاجرة عبر شركات تداول العملات مقابل تداول الأسهم تضمن له تلك الشركات فرقا ثابت بين سعر الطلب و العرض , وهذه هي العمولة الوحيدة للشركة , بالإضافة إلي إشتغال السوق مدار الأربع والعشرون ساعة يعد أمرا في منهي الإثارة إذ أن بخلاف معظم الأسواق نجد أن هذا النوع من التداولات يوفر للمستثمر إمكانية المتاجرة في أي وقت أراد دون إنتظار أوقات العمل الرئيسية كما هو الحال في الإدارات أو الأسواق العادية

 أما أهم ميزة في تداول العملات هي السرعة في إتمام الصفقات , إذ أن بمجرد تقرير المستثمر الدخول في عملية البيع أو الشراء فإن الأمر ينفذ .

هل تنظر للفوركس علي أنه وظيفة أم هواية

سنخصص مقالة اليوم لموضوع جد مهم و هو العثور علي وضيفة ثابتة تمكن من الحصول علي  راتب شهري دون تكبد عناء الذهاب اليومي لمكان العمل أو حتى الخروج من المنزل , ففي الوقع يصعب علينا تصور إمكانية ذلك , إلا أن في عصر التطور المعلوماتي الذي أسفر علي مجموعة من الإختراعات و التي من ضمنها الحاسوب  التي سهلة علي الإنسان مجموعة من الامور صار ذلك ممكن بحكم نشأة و بزوغ مجموعة من الأسواق التي رغم تلقيبها بالأسواق الوهمية أو الإفتراصية إلا أن عن طريقها يتم التداول بأموال حقيقية ,و لعل أكثر هذه الأسواق شيوعا و بدون منازع نجد سوق تجارة العملات او ما يعرف بفوركس

images2

نظرا لإختلاف طبيعة المستثمر من شخص إلي أخر بالإضافة إلي تنوع الشخصيات و الخبرات , حيث أن كل مستثمر اه نظرته الخاصة  بحيث أن كل واحد يخصص قدر من وقته لهذه التجارة , فالمستثمر المتمرس يتخذ من فوركس أداة لكسب قوت يومه مثله كسائر الوظائف , عكس المستثمر الغير المتمرس نظرا لحجم المخاطر و المجازف التي تحيط بهذا السوق أثناء نشاطه  , عكس المستثمر الذي من طبعه المغامرة فليس عجبا عليه أن ينظر للسوق علي أنه  وظيفة , حيث لا يمكن إنكار أن نقيض المغامرة هو الإستقرار لأن إحتمال التمتع بشهر من النعيم يمكن أن يتبعه شهر من الجحيم حيث أن جميع الإحتمالات واردة لأن الوقت الموهوب لتجارة الفوركس هو الذي يحدد وقوع الخسارة أو تجنبها , لأن هذه التجارة ترتكز علي خبرة المستثمر بالدرجة الأولي , و لكن غم كل ذلك فهل يمكن للمستثمر أن يتخذ من الفوركس مصدر قار للعيش في حال توفرت فيه  الشروط السابقة ؟

بكل تأكيد لا نستطيع أن ننكر إمكانية ذلك شريطة توفر الشروط السابقة و مثل التقييد بالاستراتيجيات الازمة و التي من شأنها ضمان الإستقرار لتجارة المستثمر , و التي تعد سلاح المستثمر في هذه الحرب , و من بين أكثر هذه الإستراتيجيات إستعمالا  نجد إستراتيجية وقف الخسائر و التي يقوم مبدأها علي تحديد السعر الادنى الذي يتم اقفال الصفقة فيه بشكل إتوماتيكي  حيث أنها تحد من إمكانية الوقوع في خسائر كارثية , لأن فقدان راس مالك بكامله في التجارة يعد أمرا أشبه بالزلزال و من هنا يظهر دور هذه الإستراتيجية و غيرها من الوسائل في تجارة فوركس .

أنواع الخيارات الثنائية

رغم أن الخيارات الثنائية تعتبر حديثة العهد نسبيا إلا أنها شهدت تطورا ملحوظا و تفرع العديد من الأنواع , و  إنطلاقا من الخيارات البسيطة و وصولا للخيارات الأكثر تعقيدا نجد تعدد هذه الأنواع من الخيارات الثنائية وفرت نوعا من  التنوع  الذي يعطي للمتداول إمكانية لتنويع إستراتيجيته الخاصة , مما يمكنه من الشعور بالإثارة التي من شأنها حمايته من الملل في عالم تداولت و كذلك الأمر بالنسبة للخيارات الثنائية , فمن بين الخيارات الثنائية نجد الخيار الثنائي” أعلي / أسفل” و هو النوع الأساسي لتداول الخيارات الثنائية و أكثرها أبسطتا  علي الإطلاق و يعرف بإسم  خيارات “مرتفع / منخفض” ,  حيث يقوم المستثمرون في هذا النوع  بالتداول و هم يرتكزون علي توقعاتهم بخصوص إرتفاع أو إنخفاض سعر أزواج عملات معينة بحلول وقت إنتهاء صلاحية الخيار

,,,,,,.

كما أننا نجد نوع أخر يسمي بخيارات لمسة واحدة و الذي يعتبر من أسهل أنواع الخيارات الثنائية نظرا لإعتماده  علي ملامسة سعر زوج العملات أو سعر السلعة محل التداول مستوي سعري معين تم تحديده مسبقا قبل إنتهاء صلاحية هذا الخيار ,و بذلك يحصل المتداول علي قيمة إستثماره في هذا الخيار مع  نسبة الربح المحددة مسبقا تضاف إليه , وفي الحالة العكس سيتعرض المتداول لخسارة قيمة إستثماره بالكامل في هذا الخيار.

بالإضافة إلي خيارات الحدود و التي تعد أكثر الخيارات الثنائية خطورة رغم أنها في المقابل توفر أكبر نسبة أرباح في حالة النجاح فيها  , حيث  تعد آلية عمل هذه الخيارات هي التوقع الصحيح لعدم تخطي سعر زوج العملات أو السلعة موضع التداول لمستوي سعري معين سواء صعودا أم هبوطا.

و في الأخير و جبة الإشارة إلي أننا نطرقنا لهذه الأنواع الثلاث لأنها الأنثر إنتشار لذا المستثمرين حيث أنها علي سبيل المثال و ليس الحصر , الأمر الذي يفرض علي المستثمر إختيار النوع الذي يناسبه و يتناسب مع أهدافه و تطلعاته .

التبييت في سوق تداول العملات الأجنبية

الرول أوفر أو السواب عبارة عن فارق سعر الفائدة على أزواج العملات الأجنبية و الذي تخضع له المراكز التي تبقى مفتوحة حتى اليوم التالي , و التي تعرف بإسم  التبييت , مع العلم أن لكل عملة معدل فائدة مرتبط بها حيث أن تداول العملات الأجنبية يتم علي شاكلة أزواج , لذلك فإن كل زوج يتضمن عملتين مختلفتين ,  بالإضافة إلى سعرين مختلفين مما يؤدي إلي تكون فائدتين , فإذا كان معدل الفائدة على العملة التي تشتري أعلى من معدل الفائدة على العملة التي تباع  ستحصل على الفائدة  أي ما يعرف بقيمة السواب إيجابية , أما إذا كان معدل الفائدة على العملة التي أشتريت أقل من معدل الفائدة على العملة التي بيعة ,  ستدفع الفائدة (قيمة السواب سلبية) , يمكن إضافة معدل فائدة إضافي أكبر إلى الصفقة اعتمادا على العملة , فلا يمكن إنكار فوائد التبييت حيث أنه بقيام المستثمر بشراء العملة بمعدل فائدة مرتفع و ستحصل على الفائدة و لكن شريطة الإلتزام بأوقات التبييت ,إذ أن  أوقات حجز فوائد التبييت تكون بداية ونهاية يوم التداول في الفوركس تكون على الساعة 9 مساء (بتوقيت جرينتش) , فالصفقة التي يتم تنفيذها على الساعة 9 مساء بالضبط (بتوقيت جرينتش) تعتبر صفقة مبيتة وتخضع لفوائد التبييت , أما الصفقة التي يتم تنفيذها على الساعة 09:01 مساء (بتوقيت جرينتش) لا تخضع لفوائد التبييت حتى اليوم التالي , في حين أن الصفقة التي يتم تنفيذها على الساعة 08:59 مساء (بتوقيت جرينتش) تخضع لفوائد التبييت على الساعة 9 مساء (بتوقيت جرينتش)

332016107

أما في ما  يتعلق بعطلات نهاية الأسبوع وأيام العطل بحكم أن البنوك في مختلف بقاع العالم تغلق يومي السبت و الأحد , الأمر الذي يجعل أغلب البنوك لا توفر إمكانية التثبيت في هذه الأيام , بينما بعض البنوك تفرض فائدة ليوم السبت والأحد , لذاك فإن الشركات العاملة بسوق العملات تحجز ثلاثة أيام من فوائد التبييت يوم الأربعاء ، مما يجعل فوائد التبييت يوم الأربعاء ثلاثة أضعاف المبلغ ,  ليس هناك فوائد التبييت في أيام العطلات ، لذلك تطبق فوائد التبييت مضاعفة ليومين قبل العطلة , فوائد تبييت العطلة تطبق عادتاً إذا كان أي من العملات المتداولة في عطلة , كما أن  يوم21    فبراير من كل سنة  يقوم رئيس الولايات المتحدة الأمريكية بغلق البنوك الأمريكية و بذلك يطبق يوم إضافي لفوائد التبييت على الساعة 9 مساء (بتوقيت جرينتش) في اليوم السابق للإغلاق وذلك يشمل جميع أزواج الدولار الأمريكي .

بحكم التنافس القائم بين شركات الوساطة فإنها تحاول تحسين الخدمات و توفير الإمتيازات و هذا ما أسفر علي و جود إختلاف في فوائد التبييت تختلف من وسيط إلي أخ , الأمر الذي يفرض علي المستثمر و قبل التوقيع مع شركة الوساطة الإحاطة بكل كبيرة و صغيرة و التطلع علي الإمتيازات و الخدمات التي توفرها شركة الوساطة حتى لا يتفاجأ ببعض المعطيات .